سبورت تفجرها: مبابي بصدد اتخاذ قرار صادم بعد خسارة كأس العالم

مبابي

فجرت صحيفة “سبورت” الكتالونية مفاجأة من العيار الثقيل بشأن مستقبل جناح الفريق الأول لكرة القدم بنادي باريس سان جيرمان، كيليان مبابي، بعد ساعات من خسارة فرنسا كأس العالم.

وفشل مبابي مع فرنسا في الحفاظ على لقب المونديال بعد الخسارة بركلات الترجيح يوم أمس، الأحد، بنتيجة 4-2 بعد التعادل في الأشواط الأصلية والإضافية 3-3 على ملعب “لوسيل”.

يشعر الفرنسي بخيبة أمل كبيرة بعد خسارة كأس العالم وغضبه من نادي باريس سان جيرمان يمكن أن يسرع من تغيير رأيه في الساعات المقبلة، رغم مواساة إيمانويل ماكرون رئيس فرنسا له بعد صافرة النهاية.

لا يزال رئيس ريال مدريد، فلورنتينو بيريز، مهتمًا جدًا بضم مبابي، فهو يريد التوقيع مع هداف كأس العالم قطر 2022 برصيد 8 أهداف.

طلب ماكرون من مبابي الاستمرار في تقديم كل شيء لصالح فرنسا وباريس سان جيرمان، لكن يبدو وأن اللاعب مصمم على تغيير الأجواء ويمكن أن يعلن قراره قبل نهاية الموسم الحالي في 30 يونيو.

فلورنتينو بيريز رئيس ريال مدريد

يدرك مبابي أن الأفضل له هو الانتقال إلى نادٍ جديد قادر فيه على التطور في مشروع رياضي مختلف، ويرى أن وجوده في باريس سان جيرمان مخاطرة بسبب تذبذب أداء الفريق.

سيصل مبابي مع زملائه إلى فرنسا اليوم، سيستغرق بعض الوقت للتفكير ولكن خسارة كأس العالم يمكن أن تساعد في سرعة قراره، خاصة وأن باريس سان جيرمان كان يريد بقاءه حتى نهاية المونديال في قطر وامتثل اللاعب لذلك.

يرى الفرنسي أن الوقت المناسب للمغادرة في يناير المقبل، رغم أن الأمر يبدو مستحيلًا لكن من الممكن أن يعمل مع وكلائه للرحيل في الميركاتو الصيفي المقبل.

يأتي ذلك مع استعداد مبابي لتخفيض راتبه السنوي الذي لن يستطيع أي نادٍ آخر بخلاف باريس سان جيرمان دفعه في الوقت الحالي، مع أمله بأن لا يصعب النادي والملاك القطريين مفاوضات رحيله وتوافق على رحيله بمبلغ أقل من 150 مليون يورو.

ريال مدريد ليس النادي الوحيد الذي قد يسعى إلى مبابي ولكن هناك منافسة من الدوري الإنجليزي من مانشستر يونايتد، تشيلسي، ليفربول.

اترك رد