آخر ما قاله المتظاهر الإيراني مجيد رهنورد قبل لحظات من إعدامه

الاتحاد الأوروبي دان بشدة أحكام الإعدام الصادرة أو المنفذة مؤخراً في إيران

تداول ناشطون على تويتر مقطعَ فيديو يَظهر فيه المتظاهرُ الإيراني مجيد رضا رهنورد قبل أن يقوم النظامُ الإيراني بإعدامه شنقا وهو يوجه رسالةً إلى الشباب الإيراني قائلا: “لا تبكي.. كن سعيدا واستمع إلى الموسيقى لتكونَ سعيدا أكثر”.

ودان الاتحاد الأوروبي بشدة أحكام الإعدام الصادرة أو المنفذة مؤخراً في إيران والمتصلة بالاحتجاجات المستمرة في البلاد منذ سبتمبر الماضي.

وفي مسودة بيان حصلت عليه قناتا “العربية” و”الحدث”، دعت القمة الأوروبية السلطات الإيرانية إلى وقف تنفيذ عقوبة الإعدام فوراً، وإلغاء الأحكام الصادرة من دون تأخير.

وأكدت القمة الأوروبية معارضتها الشديدة لعقوبة الإعدام “تحت أي ظرف” حيث اعتبرتها “إنكاراً للكرامة الإنسانية”.

كما طالبت القمة الأوروبية السلطات الإيرانية بوقف الاستخدام غير المبرر للقوة لقمع الاحتجاجات السلمية وخاصة بوجه النساء.

هذا وتشهد إيران منذ منتصف سبتمبر الماضي، احتجاجات متواصلة على خلفية مقتل الشابة مهسا أميني (22 عاماً) في الحجز لدى شرطة الأخلاق.

وقد أدى قمع السلطات للتظاهرات بالقوة المفرطة إلى مقتل وإصابة المئات. كما اعتقلت طهران آلاف المحتجين وأصدرت بحق بعضهم أحكاماً بالإعدام، نفذت الأسبوع الماضي اثنين منها، رغم المناشدات الغربية والحقوقية لإلغائها.

اترك رد