مطالب بمراجعة أثمان الأعلاف وتحسين جودتها

ما زالت أسعار الأعلاف بمختلف أنواعها، تواصل الارتفاع، الأمر الذي أثار غضب التجار ومربي الدواجن، مطالبين من الجهات المسؤولة بإيجاد حلولا لهذا الموضوع.

وقالت الجمعية الوطنية لمربي الدجاج اللحم، في مراسلة لها إلى رئيس جمعية مصنعي الاعلاف، إنه منذ أزيد من سنة وأثمان الأعلاف تعرف ارتفاعا مهولا، رغم تراجعه دوليا.

وأكدت الجمعية، أن ثمن الذرة تراجع دوليا منذ يوليو الماضي بأكثر من 50 دولار، والصوجا بأكثر من 70 دولار، لكن في المملكة ما زالت جد مرتفعة، والمربي يعيش معانات واكراهات تؤدي به الى خسائر مالية كبيرة.

وأضاف المصدر ذاته، أننا نسجل أيضا غياب الجودة المطلوبة في هذه الأعلاف، اذ كنا سابقا نحصل على معامل التحويل الذي لا يتجاوز معدله 1,80 بينما يصل اليوم من 2 الى 2,5 بسبب ضعف الجودة المطلوبة.

وأشار ذات المصدر، أنه تم بتنظيم وقفة احتجاجية أمام وزارة الفلاحة يوم 03 غشت الماضي، من أجل المطالبة بتخفيض اثمان الاعلاف وتحسين جودتها تماشيا مع التقلبات العالمية، لكن يبدو أن شركات الأعلاف لم تعر أي اهتمام لمطالب المربين المشروعة.

ودعت الجمعية، في مراسلتها، بتخفيض أثمان الأعلاف اعتمادا على التراجع الدولي الحاصل الذي عرفته بعض المواد المستخدمة، بالإضافة إلى الحفاظ على عامل الجودة المطلوبة والضرورية في الأعلاف المركبة.

وشدد المصدر ذاته، على ضرورة احترام تركيبة جيدة لتحقيق معامل تحويل لا يتجاوز 1,7، مع مراجعة ديون المربين المتضررين واعادة جدولتها لتمكينهم من الاستمرار، وخصوصا أن المربي يعتبر شريكا ضروريا للشركات.

اترك رد