الصحافة الإسبانية تكشف تفاصيل جديدة عن رسالة سانشيث لجلالة الملك

كشفت عدد من وسائل الإعلام الإسبانية، عن تفاصيل جديدة عن الرسالة التي وجهها رئيس الحكومة الإسبانية، بيدرو سانشيز، في 14 مارس الماضي، إلى جلالة الملك، والتي عبر فيها عن دعمه الصريح للمبادرة المغربية للحكم الذاتي لأقاليم الصحراء.

وذكرت جريدة “lavanguardia”، أن مؤسسة إعلامية تقدمت بطلب إلى مجلس الشفافية للحصول على نسخة رقمية أو المحتوى الكامل للرسالة المذكورة، لكن مدير ديوان وزير الشؤون الخارجية، علل قرار رفضه بسرية المراسلات القائمة بين حكومة إسبانيا والدول الأخرى، بناءا على أحكام المادة 14 من قانون الشفافية والوصول إلى المعلومات العامة.

وشدد المسؤول الإسباني على الطابع السري لهذه الوثائق، من أجل تجنب الإضرار بالعلاقات الخارجية والسرية في صنع القرار السياسي، حيث من شأن نشرها أن يثير ردود فعل سلبية ويمكن أن يعرض العلاقة الثنائية مع الحكومات الأجنبية للخطر”.

وحاولت المؤسسة الإعلامية التي طلب نسخة من الرسالة، التدقيق في الترجمة العربية التي نشرتها السلطات المغربية مع بعض المقتطفات التي نشرتها فيما بعد صحيفة “الباييس”، بسبب إمكانية وجود أخطاء إملائية، حيث أشارت الصحيفة المذكورة، إلى إن الرسالة الأصلية كتبت بالفرنسية، بينما نشرت الرباط ترجمة عربية عنها، وبعد خمسة أيام من نشر مقتطفات باللغة العربية من رسالة سانشيث إلى جلالة الملك، نشرت صحيفة “الباييس” الرسالة الكاملة، بترجمة من الفرنسية مع أخطاء إملائية واضحة، حسب المصادر ذاتها.

اترك رد