هربا من “جحيم” مانشستر يونايتد.. أمل أخير لرونالدو

البرتغالي كريستيانو رونالدو

ذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية أنه مازال هناك أمل أخير أمام البرتغالي كريستيانو رونالدو في مغادرة مانشستر يونايتد لهذا الموسم بعد أن أبدى رغبته في عدم البقاء على مقاعد البدلاء.

ونقلت الصحيفة أن تقارير الإعلام التركي تشير إلى أن النجم البرتغالي قد يلعب في النادي التركي فنربخشه.

وتشير الصحيفة إلى أن مدرب الفريق البرتغالي ربما لعب دورا كبيرا في هذا القرار، حيث يدير فنربخشة حاليا البرتغالي خورخي خيسوس.

وقال رئيس فنربخشة علي كوك إن النادي توصل إلى اتفاق شفهي مع النجم رونالدو، وفق ما نقلت الصحيفة.

ولا يلعب فنربخشة في دوري أبطال أوروبا هذا العام، البطولة الأهم بالنسبة لرونالدو.

وبينما أغلقت الدوريات الأوروبية الرئيسية بالفعل سوق الانتقالات، لا تزال تركيا احتمالا ممكنا لرونالدو لأن “الميركاتو” لا يزال مفتوحا.

أبدى رونالدو )37 عاما( عن رغبته في الانتقال إلى ناد آخر للمشاركة في دوري أبطال أوروبا، علما بأن مانشستر يونايتد سيخوض غمار الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ”، لكنه لم يتلق أي عروض جيدة من أي من أندية النخبة في القارة.

ويبدو من غير المحتمل أن يتم يتعاقد رونالدو مع فريق آخر قبل فترة التوقف الشتوية، على الرغم من أن وكيله خورخي مينديز فعل المستحيل تقريبا في محاولة جذب أكبر الأندية الأوروبية للتعاقد مع المهاجم البرتغالي.

اترك رد