صديقان انتقلا معا للمحمدية لتشجيع اتحاد طنجة.. فعادا ليقتل أحدهما الآخر!

تعيش مجموعات تشجيع فريق اتحاد طنجة على وقع الصدمة، بعد إعلان وفاة أحد أعضائها على يد زميله وصديقه، أمس الأحد 4 شتنبر الحالي بمنطقة مسنانة.

الضحية أيمن توفي متأثرا بطعنة بواسطة سلاح أبيض رغم محاولات إسعافه، بعدما دخل في شجار مع صديق الطفولة تم فيه استخدام الأسلحة البيضاء.

الواقعة التي كان يمكن أن يقتل فيها واحد منهما، جراء تبادل الضرب والجرح، خلفت صدمة، فالصديقين كان قبل ساعات معا رفقة فريق اتحاد طنجة في تنقل إلى مدينة المحمدية لمتابعة المباراة الافتتاحية للفريق في البطولة الوطنية، وقبلها كانا معها في عدة مناسبات، كشاهد على الصداقة الكبيرة.

شهود استبعدوا أن يكون خلاف كروي سببا في هذه الجريمة، مشيرين أن خلافا مستجدا قد يكون طرأ وتسبب في الشجار الدموي.

اترك رد