بعد طرده من حفل دنيا بطمة.. محمد الترك يتخذ قراراً حاسماً حول حياته الشخصية

محمد الترك

بعد الضجة التي رافقت محاولاته للتصالح مع زوجته الفنانة دنيا بطمة، اتخذ المنتج البحريني محمد الترك قراراً باعتزال مواقع التواصل الاجتماعي والابتعاد عن إثارة الجدل حول حياته الشخصية.

وجاء قرار الترك بعد تداول مقطع فيديو له أثناء محاولته الدخول الى حفل زوجته الغنائي لمصالحتها ولكن الحرس الخاص بالحفل منعه من الدخول، وهو ما اعتبره العديد من المعلقين بالمهين له والمحرج.

وإزاء هذه الواقعة إنتشر للترك تسجيل صوتي نشره عبر حسابه الشخصي على “سناب شات” قال فيه: “شكرا للشعب المغربي كاملا، وتحية خاصة لكل الناس اللي كانوا قراب من علي، سامحوني إذا كنت أخطأت بشكل مباشر أو غير مباشر”.

وأضاف: “يمكن ما أكونش الأب المثالي جدا بحكم الظروف اللي أنا مريت بها، أنا طول عمري بعاني من الظروف، لكن في الآخر دائما أطلع أنا الخاين، حاجة عادي تعودت عليها”.

وتابع الترك كلامه: “حسبي الله ونعم الوكيل، وكلت أمري لله، والخيرة فيما اختاره الله، وأنا رأيت من الخير أن أعتزل السوشيال ميديا للأبد، أو ممكن فترة طويلة جداً لكي يبني أشياء من أول وجديد”، مضيفاً: “ممكن الواحد في لحظة عصبية يقول حاجات ما يصحش تتقال”.

اترك رد