صدمة في الجزائر بعد تعيين سينغالي ورفض ترشيح بوقادوم لمنصب مبعوث أممي إلى ليبيا

أنهى الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيرس،المساعي الجزائرية في تعيين وزير خارجيتها السابق صبري بوقادوم مبعوثا امميا في ليبيا، حيث تم تعيين السنغالي عبد الله باتيلي ممثلا خاصا له في ليبيا ورئيسا لبعثة الأمم المتحدة للدعم فيها “أونسميل”.

وكانت مصادر دبلوماسية، قد تحدثت بان واشنطن ومجموعة من الدول الكبرى ،قد اعترضت بشدة على تعيين الوزير الجزائري صبري بوقادوم باعتباره، شخص مقرب جدا من اطراف ليبية متصارعة وبالتالي لن يقود المهمة الأممية بنجاح.

كما تحدثت ذات المصادر، ان دول عربية إلى جانب الولايات المتحدة الأمريكية قد ابدت رفضها القاطع لتعيين بوقادوم في منصب مبعوث لليبيا لقرب النظام الحاكم ببلاده من “موسكو” المتهمة بدعم حركات يتزعمها مرتزقة بليبيا.

وأشارت المصادر إلى أن الأمين العام انطونيو غوتيرس سبق وان عرض ترشيح باتيلي شفويا، ولم تعترض أي من الدول الأعضاء بالمجلس عليه،حيث عرب الأمين العام، أنطونيو غوتيريس، عن امتنانه لخدمة للمنظمة.

اترك رد