والدة كريستيانو رونالدو تفضح حزنه في مانشستر يونايتد

نشرت دولوريس أفيرو، والدة البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم مانشستر يونايتد الإنجليزي، صورة ضاحكة لها فضحت من خلالها حزن اللاعب بعد استمراره في قلعة أولد ترافورد.

وكان كريستيانو رونالدو يريد الرحيل عن مانشستر يونايتد بسبب سوء النتائج، والفشل في التأهل لدوري أبطال أوروبا، وخصم 25% من راتبه واعتراضه على مستويات بعض زملائه منذ انضمامه إلى الفريق.

وبالفعل حاول البرتغالي خورخي مينديز، وكيل أعمال الدون، بيعه لأندية مثل تشيلسي الإنجليزي وبايرن ميونخ الألماني ونابولي الإيطالي وأتلتيكو مدريد الإسباني، وحتى اللحظات الأخيرة ظهر ميلان الإيطالي في الصورة، لكن في النهاية تقرر استمرار اللاعب في مسرح الأحلام.

ونشرت دولوريس عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” صورة ضاحكة لها مع كريستيانو جونيور، حفيدها وابن رونالدو، ومعها عبارة: “مع أولادي”.

وظهر كريستيانو رونالدو في الصورة خلف ابنه ووالدته منعزلاً، وتبدو على وجهه ملامح الحزن والكآبة والشرود وعدم التركيز، وهو ما فسرته صحيفة الصن البريطانية بأنه يمثل أبرز دليل على حزن اللاعب بعد البقاء مع مانشستر يونايتد.
وبعيدا عن فشل رونالدو في الرحيل عن يونايتد هذا الصيف، فإن المدرب الهولندي إيريك تين هاج يصر على إجلاس اللاعب بديلا منذ بدء الموسم.

ورغم تحسن نتائج مان يونايتد بالفوز في آخر 3 مباريات بالدوري والصعود للترتيب الخامس لا يزال رونالدو حزينا لعدم تواجده داخل التشكيلة الأساسية لكتيبة المدرب الهولندي.

اترك رد