بعد التدوينة القوية.. فيصل قاسم يخرج حفيظ دراجي من رشده

بعد التدوينة القوية.. فيصل قاسم يخرج حفيظ دراجي من رشده
بعد التدوينة القوية.. فيصل قاسم يخرج حفيظ دراجي من رشده

تمكنت تدوينة الصحفي العامل بشبكة الجزيرة القطرية فيصل قاسم، من إخراج المعلق الرياضي الجزائري حفيظ دراجي من رشده و ذلك بعدما تفطن هذا الأخير أن فحوى تدوينة قاسم، تخص النظام الجزائري.

و كتب فيصل قاسم في تدوينة له نشرها على حسابه بــ”تويتر“:

“ نظام يتآمر مع اثيوبيا ضد مصر، نظام يتحالف مع ايران ضد العرب، نظام يعادي جاره العربي المغرب.

ثم قال شو قال: يريد لم شمل العرب في قمة عربية؛ تركت زوجها مبطوح وراحت تداوي ممدوح.صب عمي صب”.

قبل أن يرد عليه حفيظ دراجي على نفس المنصة بالقول:

“المهم أننا لا نخون، و لا نبيع وطننا ولا قضيتنا ولا شرفنا، ولا نفتخر بتدمير بلدنا لأجل إسقاط رئيسنا”.

و أردف “الجزائر لم تقل بأنها ستلم شمل العرب، لأنه لن يلملم، في ظل تفشي أنواع خطيرة من المخدرات و المهلوسات، وتزايد حجم التطبيع مع كيان يسعى إلى منع عقد القمة في الجزائر باستعمال عملائه.”

تدوينة حفيظ دراجي دفعت مرة أخرى فيصل قاسم للإجابة لكن برسائل مشفرة و ماكرة إذ قال:

“ صار عندي قناعة تامة بأن الذين يوزعون تهمة الخيانة وشهادات الشرف والوطنية على الآخرين هم أصلاً بلا شرف ولا وطنية”.

ثم تابع ” فلطالما باعنا هؤلاء المنافقون على مدى عقود شعارات وطنية فاكتشفنا متأخرين أنهم مجرد ثلة من العملاء والخونة والسماسرة وبائعي الأوطان“.

اترك رد